الله اكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة واصيلا

منوع
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 دعاء جبريل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لا حول ولا قوة إلا بالله
Admin
avatar

المساهمات : 2446
تاريخ التسجيل : 26/04/2014

مُساهمةموضوع: دعاء جبريل   الثلاثاء أبريل 29, 2014 3:15 am




دعاء جبريل


سُبْحانَ اللهِ العَظِيمِ وَبِحَمْدِهِ (تقولها‌ 3 مرّات) ‌، ثم تقول: سُبْحانَهُ مِنْ إِلهٍ ما أَمْلَكَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مَلِيكٍ ما أَقْدَرَهُ وَسُبحانَهُ مِنْ قَدِيرٍ ما أَعْظَمَهُ وَسُبحانَهُ مِنْ عَظِيمٍ ما أَجَلَّهُ وَسُبحانَهُ مِنْ جَلِيلٍ ما أَمْجَدَهُ وَسُبحانَهُ مِنْ ماجِدٍ ما أَرْأَفَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رَؤُوفٍ ما أَعَزَّهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَزِيزٍ ما أَكْبَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كَبِيرٍ ما أَقْدَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قَدِيمٍ ما أَعْلاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عالٍ ما أَسْناهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَني‌ٍّ ما أَبْهاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بَهي‌ٍّ ما أَنْوَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُنِيرٍ ما أَظْهَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ ظاهِرٍ ما أَخْفاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ خَفي‌ٍّ ما أَعْلَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَلِيمٍ ما أَخْبَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ خَبِيرٍ ما أَكْرَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كَرِيمٍ ما أَلْطَفَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ لَطِيفٍ ما أَبصَرَهُ وَسُبحانَهُ مِنْ بصِيرٍ ما أَسْمَعَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَمِيعٍ ما أَحْفَظَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ حَفِيظٍ ما أَمْلاهُ وَسُبحانَهُ مِنْ مَلي‌ٍّ ما أَوْفاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ وَفي‌ٍّ ما أَغْناهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ غَني‌ٍّ ما أَعْطاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُعْطٍ ما أَوْسَعَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ واسِعٍ ما أَجْوَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ جَوادٍ ما أَفْضَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُفْضِلٍ ما أَنْعَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُنْعِمٍ ما أَسْيدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَيدٍ ما أَرحَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رَحِيمٍ ما أَشَدَّهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَدِيدٍ ما أَقْواهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قَوِي‌ٍّ ما أَحكَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ حَكِيمٍ ما أَبْطَشَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ باطِشٍ ما أَقْوَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قَيومٍ ما أَحْمَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ حَمِيدٍ ما أَدْوَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ دائِمٍ ما أَبقاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ باقٍ ما أَفْرَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ فَرْدٍ ما أَوْحَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ واحِدٍ ما أَصْمَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ صَمَدٍ ما أَمْلَكَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مالِكٍ ما أَوْلاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ وَلي‌ٍّ ما أَعْظَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَظِيمٍ ما أَكْمَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كامِلٍ ما أَتَّمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ تامٍّ ما أَعْجَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَجِيبٍ ما أَفْخَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ فاخِرٍ ما أَبعَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بعِيدٍ ما أَقْرَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قَرِيبٍ ما أَمْنَعَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مانِعٍ ما أَغْلَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ غالِبٍ ما أَعْفاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَفُوٍّ ما أَحْسَنَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُحْسِنٍ ما أَجْمَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ جَمِيلٍ ما أَقْبلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قابِلٍ ما أَشْكَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَكُورٍ ما أَغْفَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ غَفُورٍ ما أَكْبَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كَبِيرٍ ما أَجْبَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ جَبّارٍ ما أَدْيَنَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ دَيّانٍ ما أَقْضاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قاضٍ ما أَمْضاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ ماضٍ ما أَنْفَذَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ نافِذٍ ما أَرْحَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رَحِيمٍ ما أَخْلَقَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ خالِقٍ ما أَقْهَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قاهِرٍ ما أَمْلَكَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مَلِيكٍ ما أَقْدَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قادِرٍ ما أَرْفَعَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رَفِيعٍ ما أَشْرَفَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَرِيفٍ ما أَرْزَقَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رازِقٍ ما أَقْبَضَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قابِضٍ ما أَبْسَطَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ باسِطٍ ما أَهْداهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ هادٍ ما أَصْدَقَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ صادِقٍ ما أَبْدَئَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بادِي‌ءٍ ما أَقْدَسَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قُدُّوسٍ ما أَطْهَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ طاهِرٍ ما أَزْكاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ زَكي‌ٍّ ما أَبْقاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ باقٍ ما أَعْوَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَوّادٍ ما أَفْطَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ فاطِرٍ ما أَرْعاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ راعٍ ما أَعْوَنَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُعِينٍ ما أَوْهَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ وَهّابٍ ما أَتْوَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ تَوّابٍ ما أَسْخاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَخي‌ٍّ ما أَبصَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بصِيرٍ ما أَسْلَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَلِيمٍ ما أَشْفاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شافٍ ما أَنْجاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُنْجٍ ما أَبرَّهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بارٍّ ما أَطْلَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ طالِبٍ ما أَدْرَكَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُدْرِكٍ ما أَشَدَّهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَدِيدٍ ما أَعْطَفَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُتَعَطِّفٍ ما أَعْدَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عادِلٍ ما أَتْقَنَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُتْقِنٍ ما أَحْكَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ حَكِيمٍ ما أَكْفَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كَفِيلٍ ما أَشْهَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَهيدٍ ما أَحْمَدَهُ وَسُبْحانَهُ هُوَ اللهُ العَظِيمُ وَبِحَمْدِهِ وَالحَمدُ للهِ وَلا إِلهَ إِلاّ اللهُ وَاللهُ أَكْبَرُ وَللهِ الحَمْدُ وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلاّ بِاللهِ العَلي‌ِّ العَظِيمِ دافِعِ كُلِّ بلِيةٍ وَهُوَ حَسْبي‌ وَنِعْمَ الوَكِيلُ.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sanaa12.forumarabia.com
لا حول ولا قوة إلا بالله
Admin
avatar

المساهمات : 2446
تاريخ التسجيل : 26/04/2014

مُساهمةموضوع: رد: دعاء جبريل   الإثنين أكتوبر 06, 2014 10:36 pm

سُبْحانَ اللهِ العَظِيمِ وَبِحَمْدِهِ (تقولها‌ 3 مرّات) ‌، ثم تقول: سُبْحانَهُ مِنْ إِلهٍ ما أَمْلَكَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مَلِيكٍ ما أَقْدَرَهُ وَسُبحانَهُ مِنْ قَدِيرٍ ما أَعْظَمَهُ وَسُبحانَهُ مِنْ عَظِيمٍ ما أَجَلَّهُ وَسُبحانَهُ مِنْ جَلِيلٍ ما أَمْجَدَهُ وَسُبحانَهُ مِنْ ماجِدٍ ما أَرْأَفَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رَؤُوفٍ ما أَعَزَّهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَزِيزٍ ما أَكْبَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كَبِيرٍ ما أَقْدَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قَدِيمٍ ما أَعْلاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عالٍ ما أَسْناهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَني‌ٍّ ما أَبْهاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بَهي‌ٍّ ما أَنْوَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُنِيرٍ ما أَظْهَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ ظاهِرٍ ما أَخْفاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ خَفي‌ٍّ ما أَعْلَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَلِيمٍ ما أَخْبَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ خَبِيرٍ ما أَكْرَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كَرِيمٍ ما أَلْطَفَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ لَطِيفٍ ما أَبصَرَهُ وَسُبحانَهُ مِنْ بصِيرٍ ما أَسْمَعَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَمِيعٍ ما أَحْفَظَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ حَفِيظٍ ما أَمْلاهُ وَسُبحانَهُ مِنْ مَلي‌ٍّ ما أَوْفاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ وَفي‌ٍّ ما أَغْناهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ غَني‌ٍّ ما أَعْطاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُعْطٍ ما أَوْسَعَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ واسِعٍ ما أَجْوَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ جَوادٍ ما أَفْضَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُفْضِلٍ ما أَنْعَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُنْعِمٍ ما أَسْيدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَيدٍ ما أَرحَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رَحِيمٍ ما أَشَدَّهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَدِيدٍ ما أَقْواهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قَوِي‌ٍّ ما أَحكَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ حَكِيمٍ ما أَبْطَشَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ باطِشٍ ما أَقْوَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قَيومٍ ما أَحْمَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ حَمِيدٍ ما أَدْوَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ دائِمٍ ما أَبقاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ باقٍ ما أَفْرَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ فَرْدٍ ما أَوْحَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ واحِدٍ ما أَصْمَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ صَمَدٍ ما أَمْلَكَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مالِكٍ ما أَوْلاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ وَلي‌ٍّ ما أَعْظَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَظِيمٍ ما أَكْمَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كامِلٍ ما أَتَّمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ تامٍّ ما أَعْجَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَجِيبٍ ما أَفْخَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ فاخِرٍ ما أَبعَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بعِيدٍ ما أَقْرَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قَرِيبٍ ما أَمْنَعَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مانِعٍ ما أَغْلَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ غالِبٍ ما أَعْفاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَفُوٍّ ما أَحْسَنَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُحْسِنٍ ما أَجْمَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ جَمِيلٍ ما أَقْبلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قابِلٍ ما أَشْكَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَكُورٍ ما أَغْفَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ غَفُورٍ ما أَكْبَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كَبِيرٍ ما أَجْبَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ جَبّارٍ ما أَدْيَنَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ دَيّانٍ ما أَقْضاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قاضٍ ما أَمْضاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ ماضٍ ما أَنْفَذَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ نافِذٍ ما أَرْحَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رَحِيمٍ ما أَخْلَقَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ خالِقٍ ما أَقْهَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قاهِرٍ ما أَمْلَكَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مَلِيكٍ ما أَقْدَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قادِرٍ ما أَرْفَعَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رَفِيعٍ ما أَشْرَفَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَرِيفٍ ما أَرْزَقَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ رازِقٍ ما أَقْبَضَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قابِضٍ ما أَبْسَطَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ باسِطٍ ما أَهْداهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ هادٍ ما أَصْدَقَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ صادِقٍ ما أَبْدَئَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بادِي‌ءٍ ما أَقْدَسَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ قُدُّوسٍ ما أَطْهَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ طاهِرٍ ما أَزْكاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ زَكي‌ٍّ ما أَبْقاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ باقٍ ما أَعْوَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عَوّادٍ ما أَفْطَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ فاطِرٍ ما أَرْعاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ راعٍ ما أَعْوَنَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُعِينٍ ما أَوْهَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ وَهّابٍ ما أَتْوَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ تَوّابٍ ما أَسْخاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَخي‌ٍّ ما أَبصَرَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بصِيرٍ ما أَسْلَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ سَلِيمٍ ما أَشْفاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شافٍ ما أَنْجاهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُنْجٍ ما أَبرَّهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ بارٍّ ما أَطْلَبهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ طالِبٍ ما أَدْرَكَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُدْرِكٍ ما أَشَدَّهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَدِيدٍ ما أَعْطَفَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُتَعَطِّفٍ ما أَعْدَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ عادِلٍ ما أَتْقَنَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ مُتْقِنٍ ما أَحْكَمَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ حَكِيمٍ ما أَكْفَلَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ كَفِيلٍ ما أَشْهَدَهُ وَسُبْحانَهُ مِنْ شَهيدٍ ما أَحْمَدَهُ وَسُبْحانَهُ هُوَ اللهُ العَظِيمُ وَبِحَمْدِهِ وَالحَمدُ للهِ وَلا إِلهَ إِلاّ اللهُ وَاللهُ أَكْبَرُ وَللهِ الحَمْدُ وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلاّ بِاللهِ العَلي‌ِّ العَظِيمِ دافِعِ كُلِّ بلِيةٍ وَهُوَ حَسْبي‌ وَنِعْمَ الوَكِيلُ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sanaa12.forumarabia.com
 
دعاء جبريل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الله اكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة واصيلا :: ادعيه واذكار-
انتقل الى: